!عليكم الزقوم ثلاثاً

Posted by Bullet | | Posted On Sunday, July 24, 2011 at Sunday, July 24, 2011


Sms1 : صدقي أو لا تصدقي , بعدي أنازع على باص ! إلى الان مو محصله أحد زفت يوصلني .. وأبوي أكل كبدي من الهذرة..
ترا يستحب اللعن 100 مرة كل يوم !
Sms2: هههههههههههه ياعمري أنتِ, أصير لك باص ياقلبي ..
ويستحب التفل والبصاق مائه مرة كذلك !
Sms1 : أنا خلاص يبس ريقي من كثرة التتفيل! , بس سؤال عبيط .. شنو الفرق بين التفل والبصاق ؟!
الله يعين بس , شكلي خلاص بروح سوق الغنم بكرا وبختار واحد !! < لا تستغربي الدنيا تغير قناعات الواحد احيانا ! :D
تصبحي على خير ..
Sms2 : الفرق بين التفل والبصاق لازم أطبق قدامك ههههه
ربك يعين ..
تصبحين على وافع أفضل ..(:
*****
ومازال القرف مستمرا ! وسنبقى ( نناطح) حتى نصل أو ينكسر هذا الرأس. ويبقى السؤال الذي ( يطحن ) قلبي : لِم لا أقود سيارة؟ وأنا المعُذبة منذ أكثر من أسبوعين أشحد أبواب أصحاب الباصات لكي يتبرع احدهم لأيصالي الى دوامي والكل يرفض وتم الإتصال ب 8 من ( أصحاب الثقة) وال8 رفضوا لأننا في عطلة ولن ( يتقلقل )  ويترك لذيذ النوم من الصباح لواحدة فقط فالكل يشترط وجود مجموعة من البنات لكي ( يسترزق عدل ) ! وأسأل نفسي من أين لي بأخريات ؟ أخلقهم يعني ؟ لتصل بهم الوقاحة الى حد فظيع ويشترطون زيادة الأجرة بشكل جنوني !
لا أعرف حقيقة من يحدد أو ما لذي يحدد سعر الأجرة ! لينتهي الأمر باحدهم الذي وافق ولكن بسعر غالي فا 8 أيام فقط لإيصالي تقاضى عليها 400 ريال !! وأيام الجامعة كنا ندفع أجرة الشهر( يعني 30 يوم ) 400 ريال !!
سرقة عيني عينك! وتتملكني الان رغبة عارمة  بلكم احدهم حتى تتناثر اسنانه ! لا أعلم إلى متى سيبقى أصحاب هؤلاء النقليات يستغلون حاجتنا ويرفعون سعر الأجرة على كيف أبوهم . فهذا (المحروس) الذي وافق بعد أن جعلني أشحن هاتفي الجوال مرتين بسبب ( قرقرته ) قال لأختي التي تطوعت بالاتصال عني والاستفسار إن كان يحب أن يكسب أجرا فينا ويوصلني لأني قرفت أصواتهم وشكل أبو العنصرية والفوقية التي يتحدثون بها معنا , المهم قال لها بعد محاججة على السعر بأنها لابد أن تُقدر بأنه سيقوم بإيصال واحده فقط بالاضافة إلى المسافة والوقت حتى ظننت انه سيقوم بإيصالي إلى القمر الجديد المُستكشف حول كوكب بلوتو ( الله أكبر بس ) !
ثم تحول لها الأخ إلى ( مطوًّع) وبدأ يتحدث ويقول – هذا والجوال يصرف والرصيد يقترب من البححح- قال فضيلته انه يجب أن نختار الباص المناسب وأن لا (نستغلي) من السعر لإن هناك من الباصات ماهي إلا بيوت دعارة ! ( احلف ! معلومة جديدة يعني ؟!) يعني هذا مولانا يريد القول بعبارة أخرى أنا إنسان جيد وأخلاقي معروفه , وهو كذلك , يعني لن نختار احد حيالله لكن مع هذا كله لازالت رغبتي العارمة بلكم احدهم تتفاقم فما كان من أختي حفظها الله إلا ان قالت له : وأنتم (المحترمين) يجب أن تتعاونوا معنا وأن لا تجعلونا (نشحد) من هذا وذاك ليقوم بإيصالنا عندما تُغلق كل الطرق المؤدية إلى روما في وجوهنا البريئة!
أصحاب النقليات يستغلون حاجتنا ليقول احدهم وبكل وقاحة انه سيقوم برفع الأجرة التي تتغير بقدرة قادر دائما ليُعلل ذلك بانه يريد استكمال بناء منزله ! يعني نحن  من يجب أن نتكفل ببناء منزله من أول طوبه على أن نراه على بركة الله ( معرس) و وصولا إلى حفائظ البابمرز لأولاده !
البعض يزيد السعر ويقولها بكل جرأة أريد أن اُصلح سيارتي ! ونحن من يدفع !
كم سيتبقى من الراتب يا حضرات !! لا والأدهى بأنه كان يقول ( مولانا) بانه سيقوم بإيصالي الآن بهذا المبلغ لكن إن أصبحت موظفة فستتغير الأجرة قطعاً ! فالموظفة إنما تتعب ثم يأتي آخر الشهر لتكتشف أن نصف ما جنته ذهب في بطن أصحاب المواصلات! فاللطالبة سعر , وللمرضة سعر , وللطبيبة سعر, وللمعلمة سعر , وجهنم ( ستستعر) في بطونكم !
وأنا (المعترة) أختكم في الله من بعد تخرجي قمت بتجميع بعضا من المال من مكافأتي الجامعية التي كنت أدفع منها أجرة الباص و ثمن الكتب والملابس والتصوير وأوراق الطباعة وحبر الطابعة و الوسائل التعليمية في فترة التطبيق والأكل و الموبايل واشتراك الانترنت و والذي نفسي بيده تتملكني الآن رغبة متفجرة بأن أقلع عين احدهم ! فما شجّع هؤلاء (الدبب) على الشفط منا إلا من عينوهم علينا ولاة لأمرنا ولا أدري من عينهم فحين تضيق بي الدنيا أذهب لأترجى أبي أو أخي لإيصالي وبعد ان تُسحق كل طاقتي للإجابة على (تحقيقاتهم) السخيفة يتم الرد علي بقول ( أشوف)!
وأظل أنا كالمُعلقة انتظره لليوم التالي على أعصابي إلى أن (يشوف) ! فأخي الأوسط –زاد الله في طوله- جعلني أنتظر يومين ليقول لي الكلمة السحرية (نعم)! عندما رأيت الإعلان عن الوظيفة وأردت الذهاب وعندما تم الأمر رُميت علي أبي- زاد الله في عرضه- الذي عندما (صُفِعت) في وجهي كل أبواب الباصات الثمانية وافق على مضض بإيصالي لمدة 4 أيام والتي كنت أموت فيها (فطيسا) لأنه لا يفتح التكييف والجو هون و لا بلوس انجلوس!! ليُعلنها صارخا من بعدها ابحثي لك عن باص فلست أطيق الجلوس من الصباح وأنا قد بلغ مني التعب مبلغه , لتُجيبه عيناي البريئتان بأنه لا يوجد باص تصدق عليّ بالقبول ومن قبلوا وضعوا لي شرطا بزيادة سعر الأجرة بشكل جنوني , فما كان منه إلا أن قال لي وأنا التي (نحت) في الدارسة من الابتدائية إلى الجامعة وتفوقت وانتظرت هذه اللحظة ليقول لي: خلاص انقلعي لا تروحي!!
لتخبرني احدى صديقاتي بأنها كانت تبكي لمدة 3 أيام و (مقهورة) لأسألها عن السبب فتجيبني أنها تطلب من أخوها أن يأخذها إلى السوق لقضاء بعض الحاجيات وهو ( كالجدار) عافاكم الله ! لا تحزني يا رفيقة ففي كل بيت (جدارن)! وتريد أن تثبت (جدرانيتها) علينا بالرفض.
صدق من قال : اللي إيدو بالمّي مش متل اللي إيدو بالنار ! ولعن الله قوانيناً وعادات خشبية تبيح لهم سرقتنا علانية من دون خجل وتجعل منا عالة ( نتمنن ) حتى أقرب الناس لنا !  
من يريد البصق فالدعوة عامة !



Comments:

There are 9 comments for !عليكم الزقوم ثلاثاً

Post a Comment

Don't hesitate to shoot here (:

Sunday, July 24, 2011

!عليكم الزقوم ثلاثاً

Posted by Bullet at Sunday, July 24, 2011

Sms1 : صدقي أو لا تصدقي , بعدي أنازع على باص ! إلى الان مو محصله أحد زفت يوصلني .. وأبوي أكل كبدي من الهذرة..
ترا يستحب اللعن 100 مرة كل يوم !
Sms2: هههههههههههه ياعمري أنتِ, أصير لك باص ياقلبي ..
ويستحب التفل والبصاق مائه مرة كذلك !
Sms1 : أنا خلاص يبس ريقي من كثرة التتفيل! , بس سؤال عبيط .. شنو الفرق بين التفل والبصاق ؟!
الله يعين بس , شكلي خلاص بروح سوق الغنم بكرا وبختار واحد !! < لا تستغربي الدنيا تغير قناعات الواحد احيانا ! :D
تصبحي على خير ..
Sms2 : الفرق بين التفل والبصاق لازم أطبق قدامك ههههه
ربك يعين ..
تصبحين على وافع أفضل ..(:
*****
ومازال القرف مستمرا ! وسنبقى ( نناطح) حتى نصل أو ينكسر هذا الرأس. ويبقى السؤال الذي ( يطحن ) قلبي : لِم لا أقود سيارة؟ وأنا المعُذبة منذ أكثر من أسبوعين أشحد أبواب أصحاب الباصات لكي يتبرع احدهم لأيصالي الى دوامي والكل يرفض وتم الإتصال ب 8 من ( أصحاب الثقة) وال8 رفضوا لأننا في عطلة ولن ( يتقلقل )  ويترك لذيذ النوم من الصباح لواحدة فقط فالكل يشترط وجود مجموعة من البنات لكي ( يسترزق عدل ) ! وأسأل نفسي من أين لي بأخريات ؟ أخلقهم يعني ؟ لتصل بهم الوقاحة الى حد فظيع ويشترطون زيادة الأجرة بشكل جنوني !
لا أعرف حقيقة من يحدد أو ما لذي يحدد سعر الأجرة ! لينتهي الأمر باحدهم الذي وافق ولكن بسعر غالي فا 8 أيام فقط لإيصالي تقاضى عليها 400 ريال !! وأيام الجامعة كنا ندفع أجرة الشهر( يعني 30 يوم ) 400 ريال !!
سرقة عيني عينك! وتتملكني الان رغبة عارمة  بلكم احدهم حتى تتناثر اسنانه ! لا أعلم إلى متى سيبقى أصحاب هؤلاء النقليات يستغلون حاجتنا ويرفعون سعر الأجرة على كيف أبوهم . فهذا (المحروس) الذي وافق بعد أن جعلني أشحن هاتفي الجوال مرتين بسبب ( قرقرته ) قال لأختي التي تطوعت بالاتصال عني والاستفسار إن كان يحب أن يكسب أجرا فينا ويوصلني لأني قرفت أصواتهم وشكل أبو العنصرية والفوقية التي يتحدثون بها معنا , المهم قال لها بعد محاججة على السعر بأنها لابد أن تُقدر بأنه سيقوم بإيصال واحده فقط بالاضافة إلى المسافة والوقت حتى ظننت انه سيقوم بإيصالي إلى القمر الجديد المُستكشف حول كوكب بلوتو ( الله أكبر بس ) !
ثم تحول لها الأخ إلى ( مطوًّع) وبدأ يتحدث ويقول – هذا والجوال يصرف والرصيد يقترب من البححح- قال فضيلته انه يجب أن نختار الباص المناسب وأن لا (نستغلي) من السعر لإن هناك من الباصات ماهي إلا بيوت دعارة ! ( احلف ! معلومة جديدة يعني ؟!) يعني هذا مولانا يريد القول بعبارة أخرى أنا إنسان جيد وأخلاقي معروفه , وهو كذلك , يعني لن نختار احد حيالله لكن مع هذا كله لازالت رغبتي العارمة بلكم احدهم تتفاقم فما كان من أختي حفظها الله إلا ان قالت له : وأنتم (المحترمين) يجب أن تتعاونوا معنا وأن لا تجعلونا (نشحد) من هذا وذاك ليقوم بإيصالنا عندما تُغلق كل الطرق المؤدية إلى روما في وجوهنا البريئة!
أصحاب النقليات يستغلون حاجتنا ليقول احدهم وبكل وقاحة انه سيقوم برفع الأجرة التي تتغير بقدرة قادر دائما ليُعلل ذلك بانه يريد استكمال بناء منزله ! يعني نحن  من يجب أن نتكفل ببناء منزله من أول طوبه على أن نراه على بركة الله ( معرس) و وصولا إلى حفائظ البابمرز لأولاده !
البعض يزيد السعر ويقولها بكل جرأة أريد أن اُصلح سيارتي ! ونحن من يدفع !
كم سيتبقى من الراتب يا حضرات !! لا والأدهى بأنه كان يقول ( مولانا) بانه سيقوم بإيصالي الآن بهذا المبلغ لكن إن أصبحت موظفة فستتغير الأجرة قطعاً ! فالموظفة إنما تتعب ثم يأتي آخر الشهر لتكتشف أن نصف ما جنته ذهب في بطن أصحاب المواصلات! فاللطالبة سعر , وللمرضة سعر , وللطبيبة سعر, وللمعلمة سعر , وجهنم ( ستستعر) في بطونكم !
وأنا (المعترة) أختكم في الله من بعد تخرجي قمت بتجميع بعضا من المال من مكافأتي الجامعية التي كنت أدفع منها أجرة الباص و ثمن الكتب والملابس والتصوير وأوراق الطباعة وحبر الطابعة و الوسائل التعليمية في فترة التطبيق والأكل و الموبايل واشتراك الانترنت و والذي نفسي بيده تتملكني الآن رغبة متفجرة بأن أقلع عين احدهم ! فما شجّع هؤلاء (الدبب) على الشفط منا إلا من عينوهم علينا ولاة لأمرنا ولا أدري من عينهم فحين تضيق بي الدنيا أذهب لأترجى أبي أو أخي لإيصالي وبعد ان تُسحق كل طاقتي للإجابة على (تحقيقاتهم) السخيفة يتم الرد علي بقول ( أشوف)!
وأظل أنا كالمُعلقة انتظره لليوم التالي على أعصابي إلى أن (يشوف) ! فأخي الأوسط –زاد الله في طوله- جعلني أنتظر يومين ليقول لي الكلمة السحرية (نعم)! عندما رأيت الإعلان عن الوظيفة وأردت الذهاب وعندما تم الأمر رُميت علي أبي- زاد الله في عرضه- الذي عندما (صُفِعت) في وجهي كل أبواب الباصات الثمانية وافق على مضض بإيصالي لمدة 4 أيام والتي كنت أموت فيها (فطيسا) لأنه لا يفتح التكييف والجو هون و لا بلوس انجلوس!! ليُعلنها صارخا من بعدها ابحثي لك عن باص فلست أطيق الجلوس من الصباح وأنا قد بلغ مني التعب مبلغه , لتُجيبه عيناي البريئتان بأنه لا يوجد باص تصدق عليّ بالقبول ومن قبلوا وضعوا لي شرطا بزيادة سعر الأجرة بشكل جنوني , فما كان منه إلا أن قال لي وأنا التي (نحت) في الدارسة من الابتدائية إلى الجامعة وتفوقت وانتظرت هذه اللحظة ليقول لي: خلاص انقلعي لا تروحي!!
لتخبرني احدى صديقاتي بأنها كانت تبكي لمدة 3 أيام و (مقهورة) لأسألها عن السبب فتجيبني أنها تطلب من أخوها أن يأخذها إلى السوق لقضاء بعض الحاجيات وهو ( كالجدار) عافاكم الله ! لا تحزني يا رفيقة ففي كل بيت (جدارن)! وتريد أن تثبت (جدرانيتها) علينا بالرفض.
صدق من قال : اللي إيدو بالمّي مش متل اللي إيدو بالنار ! ولعن الله قوانيناً وعادات خشبية تبيح لهم سرقتنا علانية من دون خجل وتجعل منا عالة ( نتمنن ) حتى أقرب الناس لنا !  
من يريد البصق فالدعوة عامة !



9 comments on "!عليكم الزقوم ثلاثاً"

UmmOmar on July 24, 2011 at 10:00 AM said...

بدك أبصق وإلا اتفل؟؟

عشان صدقن معك حق
الله يكون في عونك بجد
إحنا ما منعاني من هالشغله وعم نتململ من المواصلات
الحمدلله,, الله افرجها هلأ بالسياره,, لكن حاسه فيكي
لإني كنت أتشعتل بولادي من سياره ل سياره الصبح والمسا والمناسبات والأعياد

ترى عنا التكسيات ع مزاجها,, بجوش ع كل المناطق كمان


شو حكيتي,, أبصق وإلا أتفل
لوووووووووووووول

إيعووووووووووووه ع هالصبح

Whisper on July 24, 2011 at 5:10 PM said...

الله يعينك و يفرجها عليكي عن قريب

لهلأ مش فاهمه كيف بصير شخص غريب يوّصل بنت للشغل و ما بصير هي تسوق سياره....مش مستوعبيتها ومش فاهمه كيف زابطه معهم!!!!

زينة زيدان on July 25, 2011 at 12:01 AM said...

مو أصدروا قرار بإمكانية قيادة البنات السيارة من فترة بسيطة
أنا قرأت الخبر بجريدة

شو جعوا بكلامهم ولا شو

فرح بدي قلك نصيحة
إدا بيسمحوا إليكم تسوقوا السيارات فوراً اشتريلك تاكسي واشتغلى موصلاتي بدل التدريس وهموا
طالما التاكس بيجيب 400 ريال بأسبوع من فرد واحد شو بدك أحسن من هيك

Bullet on July 25, 2011 at 6:10 AM said...

أم عمر:
*******
ديري بالك ع سيارتك ولأنك بتسوقي
قولي الحمدالله 100 مرة في اليوم
هون الباصات كمان ع مزاجها بس هل مثلا عندكم التاكسي اذا عرف انك دكتورة أو معلمة او طالبة بيرفع السعر أو ع حسب الوظيفة بيكون السعر؟؟؟
الله يعلهم ويطحن قلبهم متل ماعم يطحنوا قلوبنا وأعصابنا
*
هههههههههههههههههههههههههههههههه
والله ماني عارفة ما أنا سألت بالبداية شو الفرق بين التفل والبصق؟
بس اللي بتحسي انو رح يفش غلّك افعليه ههههههههه
*
(: ما أحلاكِ

Bullet on July 25, 2011 at 6:25 AM said...

ويسبر:
******
لايفقهون
لايعقلون
لايعلمون
تافهون
جاهلون
رجعيون
*
خليني ساكتة ياخيتي اعصابي صفر!
والله يسمع منك يارب ):



خيتي زينة:
**********
لا ماصدر لا قرار و لا زفت
كلو حكي ومن كم يوم قال تم ضبط احداهن في جدة
عمرها 35 وهي عم تسوق ورايحه ع المستشفى
وقال رح يحاكموها !!!
الناس صارت وين ونحنا وين !! قريبا جدا سنكون أضحوكة العالم !!
*
ههههههههه ايه كلنا نحنا البنات بنحكي هيك
آآخ بس كل يوم بتحترق أعصابي من هالقصة
قسماً بالله نفسي أصف كل الرجال هون وأعمل فيهم هولوكوست جماعي !!

الكيل بمكيالين on July 25, 2011 at 11:31 PM said...

بيتهيألي الشاشة كلها صارت هلأ تفافة :(

مش عارفة شو بدي أحكي جد! بتسألي ليش ما بيخلونا نسوق؟ الجواب واضح وإنتي شرحتيه بإسهاب, ليستغلوك ويذلوك لآخر رمق.. مجتمع واطي وانتهازي وذكوري بامتياز.. امتياز حقير للأسف..

ولما تيجي من أقرب الناس إلك! آخ بس!! كنت مكانك مسبقاً.. بس هلأ أحسن شوي.. لما صرت أكبر تحسن الوضع لإني صرت أعتمد على حالي أكثر وأعمل اللي بدي إياه بدون جميلة حد.. بس شوية صبر يا بنت.. ومن رأيي إتحملي على قد ما تقدري، وما تخليهم يشعروك باليأس وما تبطلي، بلكن تصحلك وظيفة ثابتة إنشاء الله.. وبتفرج أكيد، بش شوية صبر.. ترى أنا صبرت كثييييير، والله بالآخر هونها.. الله ياخد الرجال والحاجة لأشكالهم :(

إنا كل يوم بآمن أكثر وأكثر إنه فيه تناسخ أرواح بيني وبينك ، عن جد !!!

زينة زيدان on July 26, 2011 at 12:14 AM said...

أووووووووووف هلوكوست جماعي
وطي حسك ليسمعك حد وقيموا قيامتك بكير
هلوكوست راح بتقومي كل جمعيات حقوق الانسان في العالم وراح بتصحى مجلس الامن من غفوته
وراح بيتكلم بان كي مون بعد صمته
وراح بيسكروا هالبيت يالي عم نشوفك ونسمعك من خلاله
وراح بنصحى يوم ما بنلاقي شي اسمه فرح ولا بوليت

يا بتني خلي تشبيهاتك على قدنا قولي بعمل فيهم حرب غزة
حرب جنوب لبنان
مذابح سوريا وليبيا
و و و

كله هيدا مقبول في العرف الدولي والانساني والاجتماعي


بس الهلوكوست هيدا شي ارهاب وحرام وكفر

شو بكي بعرفك عاقلة
أي ما تقوليها بعرف انه عن طريق المزح قولتيها

بس هيك أمور ما فيها مزح

فرح أوعك تقولي اني بزورك هون أو بعرفك شي

Bullet said...

كيّالتــــــــــــــــي:

هههههههههههه لك تفي وفشي غلّك
تفي ع تفكيرهم الغبي , لك تفي يلعن شكل أبو الغباء اللي معشش بأدمغتهم المصديّة!!
وين أصبر ياعيوني أنتِ لك أنا الصبر تف عليي وقالي انقلعي من وشي !! نحنا هون البنات كلنا رح ندخل الجنة !!

لك إذا صار عنا مواعيد للتسجيل أو حتى للمستشفى تعالي شوفي المذلة ولك حتى من أقرب الناس إلك !! بيظل سنة ع مايلبس ومدري شو بيعمل بحالو بس عناد وتكبر مشان يأخرك وأنتِ بتظلي تترجي فيه انو يلا , صارت الساعة 6 , صارت 6 ونص تأخرت, مش رح يدخلوني, شغلي يابني آدم ! ولاشي !!! إذا الجدار بيحس بيكونوا هني عم بيحسوا , متل الحمير!! بس هدفهم يذلوكِ

أنا وصلت لقناعة أنو كل الرجال مريضين نفسيا!!
بس الله ياخدهم ! إلهي يطحنهم طحن ويشويهم شوي , الهي كل واحد بيذلنا بيوعى تاني يوم بيشوف إيدو اليمين صارت شمال وشمالو يمين مشان مايعرفوا يسوقوا !!!

كيّالة ! شو عملتي فيني ! -_-" أعصابي محروقة ع الأخير والله ):

أيييييه وأنا كمان بحكي نفس الشي , سبحان الله!!!!! بحبك أنا :****

Bullet said...

خيتوو زينة:

هههههههههههههههههههههههههه
لكان اسمعي خلطة الهولوكست زادت , حطي الرجال وجمعيات حقوق الانسان وحتى الحيوان و بان كي مون وأبو مجلس الأمن كلو
وصارت عندك أحلى هولوكوست ! صارت منوّرة !! هههههههههههه

تقبريني أنتِ ضحكتيني ع هالصبح والله
(((:

Post a Comment

Don't hesitate to shoot here (: